الحزب الشعبي ينقل الضغط على سانشيز إلى قلب أوروبا

المهاجر
سفيان المرزوقي: إسبانيا

يصل مشروع قانون العفو وتأثيره على سيادة القانون الإسباني إلى قلب أوروبا وسط توقعات كبيرة.

و من المنتظر أن تعقد الجلسة العامة في ستراسبورغ اليوم الأربعاء لمناقشة “التهديدات التي تواجه سيادة القانون نتيجة للإتفاق الحكومي في إسبانيا” و الذي تم تنصيب سانشيز على إثره

. وفي مؤتمر الرؤساء تمت الموافقة عليه من قبل جميع المجموعات باستثناء الديمقراطيين الاشتراكيين والخضر واليسار.

و تناشد دولوريس مونتسيرات ، زعيمة الحزب الشعبي في أوروبا ، أن “الاشتراكيين الأوروبيين لديهم الفرصة لإثبات أن الدفاع عن القيم الأوروبية يفوق أيديولوجيتهم ومصالحهم الحزبية والشخصية” .

كما يتم نقل الضغط إلى الديمقراطية الاجتماعية الأوروبية. وفي اليوم السابق للمناقشة كان الخلاف واضح ، حيث أرسل وفد عن حزب سيودادانوس الإسباني ، بقيادة أدريان فاسكويز ، رسالة إلى جميع أعضاء البرلمان الأوروبي الاشتراكيين ، مخاطبا إياهم “ارفعوا صوتكم واستخدموا نفوذكم للدفاع عن سيادة القانون وقيم الاتحاد الأوروبي كما فعلنا مع المجر وبولندا”. «كثيرون يسألوننا، بحسن نية، عما يحدث في إسبانيا. إنهم لا يفهمون كيف يتعين عليهم تسمية شخص هارب من العدالة بالشريك. ولا أن شركائه الإسبان باعوا له الإفلات من العقاب مقابل 7 أصوات.

المهاجر : متابعة من إسبانيا

الإشتراك
نبّهني عن
guest

1 تعليق
الأقدم
الأحدث الأكثر تصويتًا
Inline Feedbacks
View all comments
Fast Moon
Fast Moon
6 شهور

الحزب الشعبي اليميني سيموت غضبا على الإتلاف الحكومي برئاسة سانشيز لأنهم يريدون المناصب للدفاع عن الطبقة الغنية.
تحياتى لجميع متابعيك واصل واصل واصل وفقك الله. آمين يارب العالمين.

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك قم بتعطيل مانع الإعلانات AdBlock حتى تستطيع تصفح الأخبار الحصرية على موقعنا المهاجر وشكرا على دعمكم لنا.